رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير

تهنئة وقلق على المغرب

عز الدين الكلاوي
2018/06/09 12:00 م
  • طباعة

أهنيء المغرب الشقيق بإعلان لجنة "التاسك فورس" أو مجموعة عمل الفيفا المكلفة بتقييم ملفات الترشح لتنظيم مونديال 2026، قبولها ترشيح ملفه، منذ يومين، ليدخل المنافسة مع  تحالف (كندا-المكسيك-الولايات المتحدة)، ولكن ذلك لا يعني بالضرورة، أن الملف المغربي، سيكون له فرصة متكافئة في تصويت أعضاء الجمعية العمومية للفيفا يوم 13 يونيو الجاري بالعاصمة الروسية، لإختيارأحدهما لتنظيم المونديال.  

ورغم زوال مخاوف المغرب من الإقصاء المبكر من لجنة التقييم، وحصوله على 2.7 من خمس نقاط مقابل 4 للتحالف، فإن الحظوظ لن تكون متساوية، والضغوط  ستلاحق المغرب، لأن توصيات اللجنة ، التي سيتم تمريرها للمصوتين الذين يمثلون 207 إتحاداً، تعطي أفضلية وإمتياز لملف التحالف، وتحذر من مخاطر عالية في حالة إختيار الملف المغربي.

ومع حبي وعشقي للمغرب ولكل بلد عربي ولعدم الدخول في مزايدة على موقفي من المغرب، الذي ساندته بقوة في ثلاث من  مبادراته الأربع السابقة لتنظيم المونديال التي لم توفق أربع مرات، أعوام 94 و98 و2006، و2010 ، فإن الموقف سيكون صعباً للملف المغربي.

أهم مصاعب المغرب هي عدم جاهزية البنية الأساسية، وخاصة الإستادات، والتي تحتاج إلى مبلغ 16 مليار دولار، لبناء 9 ملاعب جديدة من ال14 المطلوبة رسمياً، في حين تعرض مبادرة التحالف 16 ملعباً جاهزاً في 23 مدينة بالدول الثلاث، ويتوقعون إيرادات ب14 مليار دولار وهو ضعف ما يتوقعه المغاربة، الذين بدأوا التحرك لجمع الأصوات.

 

أضف تعليق

[x]تابعنا علي فيسبوك!