رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير

تصريحات مرتضى

عمرو الدردير..يكتب
2018/01/09 06:40 م
  • طباعة

لم تكن تصريحات مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك عقب القمة 115 والتي نال فيها ناديه هزيمة قاسية بثلاثة أهدف للاشى، إلا تعبيرًا عن غضبة الشديد من الخسارة الفادحة امام غريمة التقليدي الأهلى.

ولكن كلمات مرتضى القاسية بالاستغناء عن الرباعي الدولي «الشناوي وعلى جبر وحازم إمام وباسم مرسى» وعرضهم للبيع وهى التصريحات التي تسابقت الفضائيات والمواقع على أبرازها  فى رأيى المتواضع ضربت إيهاب جلال المدير الفني الجديد الذي تولى المهمة قبل ساعات قليلة من انطلاق القمة في مقتل.

الموقف برمتة جعل أفكار وأسئلة كثيرة تدور بخاطري لدقائق معدودة، ملخص تلك الأفكار المتقاطعة، كيف سيتعامل جلال مع تلك التصريحات النارية ؟، فإذا تجاهلها دخل في أزمة مبكرة مع رئيس النادي الغاضب، وإذا تعامل معها بجدية فقد ثقة لاعبيه مبكرًا أيضا !!  إذن الكل خاسر.

ولكن عكس ما توقعت قطع إيهاب جلال حالة التفكير والحيرة والصمت التي انتابتني وكأنه يرد على ما يدور في خاطري بشجاعة، ونفى بشكل قاطع مسألة الاستغناء عن أى لاعب من الأربعة الكبار، أشفقت على المدرب بعد رد فعله السريع والمتوقع هذه المرة من خلال قراءة لسيرتة الشخصيته !!

وهذه المرة توقعت أن يدخل في مشادة مع مرتضى في اليوم التالي لكن فاجئني رد فعل رئيس النادي الذي تجاهل الموقف برمته، وأنغمس في تفاصيل التعاقد مع حمدي النقاز ظهير أيمن النجم الساحلي التونسي والذي أمتد لثلاثة سنوات ونصف، ثم تحول إلى إصراره على قطع التعامل مع أكبر فضائيتين هما أون سبورت، ودى إم سبورت لتغطيتهما المنحازة ضد الزمالك من وجهة نظره لمباراة القمة، خاصة وأن القناتين من وجهه نظره، أيضا وجهتا سيل من الانتقادات الغريبة والتي تهدف لضرب استقرار الفريق، وأنه لا يمانع في الانتقادات الإيجابية، لكنه لن يسمح بهجوم وانتقادات هدفها تدمير الفريق !!.

وطلب مما أسماهم «عواجيز الفضائيات» أن يبتعدوا عن الزمالك، لأنه لن يقف متفرجًا على تلك الأفعال والتصرفات التي وصفها بأنها غير مسئولة وتسعى لافتعال أزمات ومشاكل بالزمالك.

ياترى ماذا يحمل غدًا لإيهاب جلال خلال رحلتة التدريبة مع الزمالك؟، أتمنى بدوري أن ينجح في المهمة وأن يخرج الزمالك أحد قلاع الرياضة المصرية من كبوته ويعود لمنصات التتويج، كل شئ ممكن ومتاح !! .

أضف تعليق

[x]تابعنا علي فيسبوك!