رئيس مجلس الإدارة : هشام لطفي سلَّام
رئيس التحرير : عمرو الدردير
رئيس مجلس الإدارة : هشام لطفي سلَّام
رئيس التحرير : عمرو الدردير
الأخبار

«فيريرا» يقود السد للتتويج بكأس أمير قطر

محمد أبوالخير
2017/05/19 11:04 م
  • طباعة

توج فريق السد بكأس أمير قطر لكرة القدم بتغلبه على الريان 2 / 1، اليوم الجمعة، في المباراة النهائية من البطولة.

تقدم الريان بهدف سجله رودريجو تاباتا في الدقيقة 49 وتعادل حسن الهيدوس للريان في الدقيقة 56 من ركلة جزاء وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع سجل حمرون بوغرطة هدف الفوز للسد.

حضر المباراة الأمير تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر وجياني إنفانتيو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وعدد من مسؤولي الاتحاد.

وأعلن أمير قطر تميم بن حمد خلال كلمته المقتضبة قبل بداية المباراة جاهزية ستاد خليفة لاستضافة مباريات كأس العالم 2022 التي ستقام في قطر.

يشار إلى أن السد يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب حيث فاز باللقب 14 مرة سابقة كان آخرها في عام 2015، فيما توج الريان بلقب البطولة ست مرات سابقة كان آخرها في عام .2013

وأكد السد تفوقه على الريان ويعد هذا الفوز هو الرابع للسد على الريان هذا الموسم، حيث كان السد قد فاز على الريان 5 / صفر و4 / 1 في الدوري و3 / 2 في المربع الذهبي لمسابقة كأس قطر.

وكان الريان شق طريقه ببراعة إلى النهائي حيث فاز على الغرافة 2 / 1 في المرحلة الرابعة من المسابقة ثم على لخويا بطل الدوري 3 / 1 في المربع الذهبي ولحق به السد بالفوز على الجيش 2 / صفر في المربع الذهبي بعدما تغلب على الخريطيات 4 / 1 في المرحلة الرابعة من المسابقة.

يذكر أن لخويا توج بلقب الدوري القطري فيما فاز السد بلقب الكأس.

ولم تكن هناك أي فترة لجس النبض حيث بدأ الفريقان منذ الدقيقة بهجوم كاسح بحثا عن تسجيل هدف مبكر يربك الحسابات.

وفي الخمس دقائق الأولى قدم الفريقان مجموعة من الهجمات لكنها لم تكن ذات خطورة كبيرة على المرميين، وبعد الخمس دقائق تبادلا الهجمات الخطيرة على المرميين.

ففي الدقيقة السابعة تسديدة قوية من ركلة حرة أنقذها عمر باري وصلت لحسن الهيدوس الذي سددها لينقذها باري مرة أخرى قبل أن تتهيأ لعلي أسد الذي قابلها بضربة رأس إلى داخل المرمى لكن الحكم ألغى الهدف بداع تسلل الهيدوس.

ورد الريان بعدها بدقيقة واحدة عندما سدد رودريجو تاباتا كرة قوية من ركلة حرة اصطدمت بأقدام أحد مدافعي السد وغيرت اتجاهها لكن الحارس سعد الدوسري تألق وأمسك بالكرة.

بعد تلك الهجمة فرض السد سيطرته على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى الريان ولكنه افتقد للمسة الأخيرة في انهاء الهجمة حيث كرر لاعبو السد العديد من الكرات العرضية الخطيرة لكنها لم تجد من يقابلها من مهاجمي السد.

في المقابل تراجع الريان لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي السد واعتمدوا على شن الهجمات واستغلال الكرات الثابتة في تشكيل خطورة على المرمى ولكن الريان أيضا لم يشكل الخطورة المطلوبة على المرمى.

ورغم المحاولات الهجومية للفريقين لكن اللعب انحصر في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 43 والتي كادت أن تشهد هدف التقدم للسد عندما لعب عبد الكريم حسن كرة عرضية من الناحية اليسرى قابلها حسن الهيدوس بتسديدة بكعب قدمه من داخل منطقة الست ياردات لكن كرته علت العارضة.

 

وكاد تشافي أن يفتتح التسجيل للسد في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليمنى حاول محمد علاء الدين مدافع الريان ابعادها لتتهيأ أمام تشافي الذي قابلها بتسديدة على الطائر لكن عمر باري حارس الريان تألق وأمسك بالكرة ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف الريان من هجماته بحثا عن افتتاح التسجيل وهو ما حدث بالفعل في الدقيقة 49 حيث سجل رودريجو تاباتا الهدف الأول عندما لعبت كرة عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء قابلها تاباتا بتسدية قوية أنقذها الحارس سعد الدوسري لترتد لتباتا مرة اخرى ليضعها إلى داخل المرمى.

نشط فريق السد بحثا عن تسجيل هدف التعادل وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى الريان.

وفي الدقيقة 52 لعبت كرة عرضية من الناحية اليسرى قابلها بغداد بونجاح بضربة رأس من داخل منطقة الست ياردات لكن عمر باري تألق وحولها لركلة ركنية لم تستغل.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة فريق السد في الدقيقة 55 بعدما قام محمد علاء مدافع الريان بركل قدم بغداد بونجاح داخل منطقة الجزاء ليحتسب الحكم ركلة جزاء حولها بنجاح حسن الهيدوس إلى هدف في الدقيقة .56

فرض الريان سيطرته على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات على مرمى السد كان أخطرها في الدقيقة 70 عندما أنقذ القائم الأيمن لسعد الدوسري، حارس السد، هدف مؤكد بعد أن لعبت الكرة داخل منطقة جزاء السد قابلها جونزالو فييرا بتسديدة قوية لكن الكرة اصطدمت بالقائم وابتعدت عن مناطق الخطورة.

وأهدر بغداد بونجاح فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 77 عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليسرى من داخل منطقة جزاء الريان استلمها بونجاح على صدره قبل أن يسددها باتجاه المرمى لكن كرته اصطدمت بقدم أحد لاعبي الريان وخرجت لركلة ركنية لم تستغل.

ورد الريان بهجمة خطيرة في الدقيقة 80 عندما لعب رودريجو تاباتا الكرة داخل منطقة جزاء السد ارتقى إليها سباستيان سوريا وقابلها بضربة رأس لكن كرته علت العارضة.

وفي الدقيقة 84 أضاع علي أسد فرصة هدف عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليمنى استلمها أسد داخل منطقة جزاء الريان وسدد كرة قوية لكنها مرت بجوار القائم.

ونظم الريان هجمة خطيرة بعدها بدقيقة عندما سدد دانيل جومو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس سهد الدوسري. وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة سجل حمرون بوغرطة هدفا قاتلا للسد عندما استلم تمريرة بينية من تشافي انطلق على اثرها بالكرة ودخل منطقة جزاء الريان من الناحية اليمنى وسدد كرة قوية سكنت مرمى عمر باري.

وكاد علي أسد الله أن يسجل الهدف الثالث للسد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عندما تهيأت امامه الكرة على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة قوية اصطدمت بالعارضة ثم أبعدها الدفاع ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة معلنا فوز السد على الريان 2 / 1 وتتويجه باللقب.

أضف تعليق

[x]تابعنا علي فيسبوك!