رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
عالمى

ساوثجيت يودع أوجو إهيوجو مدافع المنتخب الإنجليزي الأسبق

2017/04/21 07:22 م
  • طباعة

حرص جاريث ساوثجيت المدير الفني للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الجمعة، على تقديم عبارات الإحترام لأوجو إهيوجو مدافع المنتخب الإنجليزي الأسبق وأستون فيلا الذي توفى إثر أزمة قلبية.

وأصيب إهيوجو 44/ عاما/ بأزمة قلبية في الملعب التدريبي لفريق توتنهام أمس الخميس، واعلن النادي وفاته في بيان نشره على الموقع الرسمي اليوم الجمعة.

وكان إهيوجو يعمل مديرا فنيا لفريق الشباب تحت 23 عاما بنادي توتنهام.

ونشر الموقع الرسمي للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم على الانترنت ما كتبه ساوثجيت، الذي لعب بجوار إهيوجو لمدة عشرة مواسم مع فريقي أستون فيلا وميدلسبره.

وقال ساوثجيت :" أعلم أن كرة القدم سوف تحزن لأنه(أوجو) كان يحظى بإحترام جميع من عمل معهم، ومن الصعب تحمل خسارته في مثل هذا العمر الصغير.

وأضاف :" الأهم، انه كان رجلا نبيلا وهو أحد الشخصيات الذي يصعب ان تجد فيه شئ خاطئ للحديث عنه".

وقال ساوثجيت إن تعاونه مع إهيوجو هو أحد أعظم ذكرياته خلال الفترة التي لعب فيها كرة القدم.

وقال :" أعتقد أنني لعبت مباريات أكثر مع إهيوجو عن أي شخص آخر في حياتي، وبعيدا عن كرة القدم، فقد كان رجلا نبيلا عملاقا".

وتابع :" شعرت بأنني في شراكة حقيقية مع إهيوجو لأننا كنا مستعدين لوضع أجسادنا على الخط من اجل بعضنا البعض".

وأكمل :" لقد تقاسمنا الانتصارات والهزائم وفزنا بكأسين سويا مع أستون فيلا وميدلسبره وتلك الذكريات سوف أظل أعتز بها عندما أتذكر إهيوجو".

وقال ساوثجيت إن مشاعره تكررت من قبل العديد من زملاء إهيوجو السابقين.

وأكد :" لقد تحدثت مع العديد من زملائنا السابقين اليوم وهناك شعور بعدم تصديق أننا نخوض هذه المحادثة".

وتابع :" كان إهيوجو مفخرة لكرة القدم ولعائلته وسيفتقده الجميع والذين كانوا سعداء الحظ بمعرفته".

وبدأ إهيوجو مسيرته في وست بروميتش البيون، لكنه صنع اسمه من خلال استون فيلا، حيث شارك معه في 237 مباراة على مدار عشرة أعوام.

ولعب إهيوجو لثمانية مواسم في ميدلسبره ثم تنقل بين رينجرز وشيفيلد يونايتد، وخاض أربع مباريات دولية مع منتخب إنجلترا وسجل هدفا واحدا.

وقال جون ماكديرموت رئيس قطاع التدريب وتطوير اللاعبين في توتنهام "الكلمات تعجز عن التعبير عن الصدمة والحزن السائد في النادي".

وأضاف "الحضور الهائل لأوجو لا يمكن نسيانه، تعاطفنا مع زوجته جيما وعائلته".

وقال أندي تاونسيند زميله السابق بفريق أستون فيلا، إن إهيوجو بزغ نجمه مع الفريق.

وقال لهيئة الإذاعة البريطانية :"مثل كل اللاعبين الصغار في الفريق لم يكن الأمر سهلا في بداية مشواره مع أستون فيلا- ولكن في النهاية رأيت أنه لم يستطع أحد هزيمته".

وأضاف :"كان مسيطرا ومرعبا في الألعاب الهوائية، لاعبا تتمنى كل الفرق ان يتواجد في دفاعها".

وكان ريو فرديناند مدافع المنتخب الإنجليزي الأسبق من بين الأشخاص الذين عبروا عن مشاعرهم عبر موقع التواصل الاجتماعي على الانترنت (تويتر).

وقال :" لا أستطيع أن أصدق هذه الأخبار المتداولة عن رحيل إهيوجو. الهدوء والدفء كان دائما موجودا في جلساته. تعاطفي مع عائلته".

ونشر كل زملاء إهيوجو السابقين عبر (تويتر) عبارات الثناء مثلما قامت الصفحات الرسمية لأندية مانشستر سيتي وليستر سيتي وإيفرتون وويستهام.

وفاز اللاعب بكأس الرابطة مع أستون فيلا 1996 ومرة أخرى مع ميدلسبره 2004 وانضم للمنتخب الإنجليزي أربع مرات.

أضف تعليق

[x]تابعنا علي فيسبوك!