رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
الأخبار

بالمستندات: الزمالك ليس الأول.. الأهلي انسحب مرتين ولم تطبق اللائحة !!

أحمد ناجي
2017/04/17 07:00 م
  • طباعة

أثار المستشار مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك جدلًا كبيرًا في الوسط الرياضي مساء أمس الأحد، بعد رفضه حضور الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مباراة مصر للمقاصة، التي كان مقررًا لها في السابعة مساء أمس، ضمن مواجهات الجولة الـ 22 المؤجلة بمسابقة الدوري الممتاز.

وأرجع مرتضى منصور رفضه حضور المباراة، لعدم إبلاغ اتحاد الكرة ناديه بتغيير موعد اللقاء الذي كان مقررًا له السبت، وتم تأجيله إلى الأحد، بدون إخطار الزمالك، حيث اتفق طرفا اللقاء على التأجيل، إلا أن لجنة المسابقات برئاسة عامر حسين، رفضت التأجيل متمسكة بموعد المباراة السابعة مساء أمس الأحد، الأمر الذي رفضه الزمالك، ووافق عليه «المقاصة» الذي التزام بقرارات اتحاد الكرة، وحضر إلى ستاد بتروسبورت، ليحصل على نقاط المباراة الثلاث، باعتماد فوزه بنتيجة هدفين نظيفين، على أن يتم تطبيق اللائحة على نادي الزمالك، وخصم ثلاث نقاط من رصيده نهاية الموسم، وتغريمه 200 ألف جنيه.

جدير بالذكر أن ناديي الزمالك والمقاصة كانا قد أرسلا خطابا رسميا لاتحاد الكرة لطلب تأجيل مباراة الأمس، إلا أن الاتحاد قرر رفض الطلب والإصرار على إقامة المباراة أمس، وفقا لطلب الجهات الأمنية، بالرغم من أن الجهات الأمنية وافقت على تأجيل مباراة الزمالك ومصر المقاصة ليوم الثلاثاء المقبل في تمام الساعة السابعة مساء على ستاد بتروسبورت بناء على طلب الناديين.

وبالرغم من أن انسحاب الزمالك أمام المقاصة أمس، سقطة تاريخية ووصمة في تاريخ الرياضة المصرية، إلا أنه من الإنصاف أن تذكر الأحداث جملة وليس تفصيلًا، حيث لم تعد هذه الواقعة الأولى في تاريخ الرياضة المصرية، فقد سبق الزمالك في ذلك غريمه التقليدي الأهلي، عندما انسحب أمام المقاولون العرب في الموسم السابع والعشرون من مسابقة الدوري المصري الممتاز لكرة القدم، والذي انتهى بتتويج المقاولون العرب باللقب الأول في تاريخه، في المباراة التي كان مقررًا لها يوم 2 فبراير 1983، حيث اعترض الأهلي على موعد المباراة، ولم يحضر إلى اللقاء رغم وصول المقاولون وجمهور الفريقين إلى استاد القاهرة، لكن بعد اجتماع بين رئيس اتحاد الكرة ومجلس إدارة الأهلي أقيمت المباراة في اليوم التالي، وخسرها الأهلي بهدفين مقابل هدف، دون توقيع أي عقوبات على الأهلي، ولم تطبق اللائحة !!.

وتنشر «بوابة الأهرام الرياضية» صورة أرشيفية من عدد صحيفة الأهرام العريقة بقلم الكاتب الصحفي الراحل إسماعيل البقري الذي وثق الحدث، وجاءت عناوينه على النحو التالي:

  • اتحاد الكرة يقرر تأجيل مباراة المقاولون والأهلي إلى الغد.

  • الجماهير وفريق المقاولون وطاقم الحكام تواجدوا في الاستاد أمس !.

  • جهود مكثفة بذلها الدكتور عبدالأحد جمال الدين لإنهاء الأزمة.

  • المقاولون يحتج على التأجيل.

  • تفاصيل ما دار في اجتماع رئيس المجلس الأعلي ومجلس الأهلي.

بوابة الأهرام الرياضية

ولم يكتف الأهلي بالانسحاب مرة واحدة، بل تكررت الواقعة موسم 1987-1988، في مباراة يوم 16 مايو 1988 أمام الترسانة، حيث لم يحضر الأهلي إلى الاستاد لخوض المباراة، بعدما انسحب في المباراة السابقة أمام غزل المحلة، اعتراضًا على عدم احتساب ركلة جزاء لصالحه، فتم حل اتحاد الكرة وأعيدت المباراة.

أضف تعليق

[x]تابعنا علي فيسبوك!