رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : عمرو الدردير
تقارير

راؤول وفيرون وأدريانو وركوبا.. أبرز ضحايا «مجازر» مورينهو فى موسمه الأول !

محمد فتح الله
2017/03/25 10:14 م
  • طباعة

مع إقتراب الموسم الرياضي الكروي 2016/2017 من الانتهاء فى القارة العجوز، يدخل علينا موسم الانتقالات الصيفية فى الأول من يونيو المقبل ويحمل في طياته الكثير والكثير من النزاعات  بين كبار القارة حول أبرز المواهب فى العالم.

ولكن فى الوقت الذي يلهث فيه جماهير الفرق الكبري وراء أخبار مفاوضات أنديتهم مع لاعبين جدد، يكون هناك من يعد عتاده ليرحل عن ناديه ليوفر المكان لهذا النجم القادم.

وتتجه أعين الجماهير الإنجليزية صوب جوزيه مورينهو، المدير الفنى لمانشستر يونايتد، لاسيما وأن المدير الفنى البرتغالي كان الأكثر إنفاقًا قبل بداية الموسم.

وتدعو «بوابة الأهرام الرياضية» قرائها الكرام إلى رحلة نستعرض خلالها أبرز ضحايا المدير الفنى البرتغالي فى أول مواسمه مع الفرق التى سبق له قيادتها.

- بورتو 2002-2003:-

وصل مورينهو إلى بورتو فى منتصف موسم 2000-2001 وأنهى الموسم فى المركز الثالث خلف كل من سبورتنج لشبونة البطل وبوافيشتا صاحب المركز الثانى فى سلم الترتيب.

ودخل مورينهو فترة الانتقالات الصيفية بكل قوة ليصنع فريق يؤهله للفوز بدوري أبطال أوروبا فى الموسم الذي يليه.

وكان أبرز ضحايا مورينهو نجم الفريق الأول آن ذاك ، خورخي أندرادي، الذي باعه مورينهو لديبورتيفو لاكرونيا الإسباني مقابل 11 مليون يورو ليوفر الأموال لتدعيم الفريق.

كذلك باع مورينهو خوان كارلوس باريديس لسبب نفسه وأتبعه بهوجو إيبارا الذي لم يكن الفريق فى حاجة لخدماته.

- تشيلسي 2004-2005:-

حل مورينهو محل كلاوديو رانيري المقال فى ذلك الوقت من تدريب فريق العاصمة الإنجليزية بعد أن فشل في الفوز بالدوري الإنجليزي وحل فى المركز الثاني خلف آرسنال في عصره الذهبي.

فى هذة الفترة نجح مورينهو فى جمع ما ينقصه فى موسم الانتقالات لكي يحصد فى الموسم التالي لقب الدوري الإنجليزي وكأس الدوري.

وكان أبرز من طردهم مورينهو من جنته فى هذا الموسم، النجم الأرجنتيني خوان سباستيان فيرون، الذى أعاره مورينهو لأنتر ميلان الإيطالي لموسمين بحجة عدم حاجة الفريق له.

وبعد أن فشل فى التأقلم مع الحياة فى إنجلترا اضطر مورينهو لإعارة هيرنان كريسبو إلى ميلان الإيطالي ليعود للفريق بعد ذلك فى موسم 2005-2006 ويفوز بلقب الدوري.

ورفض تجديد عقود أبرز نجوم الفريق ومن ضمنهم جيمي فلويد هازيلبينكوبودوين زيندن الذان رحلا إلى ميدلزبروه ، ومارسيل ديسيه نجم الدفاع إلى الغرافة القطري، وأخيراً ماريو ميلكويت إلى بيرمنجهام سيتي.

- انتر ميلان 2008-2009:-

أنجح فترات الـ«سبيشيال وان» على الإطلاق فى مسيرته التدريبية، حينما قاد الفريق الإيطالي إلى تحقيق الثلاثية التاريخية (دوري وكأس ودوري الأبطال)، ولكنه فى المقابل أفتعل مجزرة فى صفوف الفريق حينما استغنى عن نجوم كُثر أبرزهم البرازيلي أدريانو حينما اتفق مع إدارة النادي على فسخ التعاقد بالتراضي.

وعلى نفس النهج فسخ النادي تعاقده مع أسطورة الفريق ألفارو روكوبا، ولم يجدد عقد سانتياجو سولاري.

بينما أعار ريكاردو كواريزما إلى تشيلسي والذي لم يستطع التكييف مع أسلوب لعب مورينهو، وديفيد سوازو إلى بنفيكا البرتغالي.

ريال مدريد2010-2011 :-

كانت أهم فترات جوزيه مورينهو على الإطلاق حينما استطاع كسر هيمنة برشلونة الغريم التقليدي الأزلي لفريقه على القارة ككل ونجح فى حصد لقب الدوري ودق أول مسمار فى عرش الفليسوف الكتالوني مع فريقه الفتاك.

استأصل مورينهو عدة نجوم من ريال مدريد كان أبرزهم أسطورة الفريق على مر الأزمنة راؤول جونزاليس والذي لم يجدد تعاقده، بالأضافة لجوتي والذي سمح له بالانضمام لبشيكتاش التركي، وصخرة الدفاع الألماني كريستوف ميتزلدر.

وباع رفائيل فاندر فارت إلى توتنهام مقابل 8 ونصف مليون يورو، وأعار رويستون درينتي إلى هيراكوليس الإسباني.

تشيلسي 2013-2014:-

ربما بالغ مورينهو فى هذة الفترة فى التفريط في النجوم، وهو الأمر الذي عرضه فيما بعد للكثير من الهجوم وربما كان أحد أهم أسباب رحيله عن الـ«بلوز».

باع أفضل لاعب فى الدوري فى ذلك الوقت حوان ماتا إلى مانشستر يونايتد مقابل 38 مليون يورو، وكيفي ندي برانا إلى فولفسبورج مقابل 18.7 مليون يورو ليتحول فيما بعد إلى أحد أبرز نجوم القارة، وسمح بإعارة روميلو لوكاكاو إلى إيفرتون ليكون اليوم أبرز نجوم الدوري، وفيكتور موسيس إلى ليفربول ليعود ويصبح أحد أبرز النجوم هذا الموسم مع المدير الفنى أنطونيو كونتي.

فيما استغنى عن مايكل إيسيان إلى ميلان، وفلوران مالودا إلى طرابزون سبور التركى، وباع جيفري بروما إلى بى أس في إيندهوفن بقرابة الـ 3 مليون يورو.

أضف تعليق

[x]تابعنا علي فيسبوك!